بواسطة : Dont + -
الثعلب المكار والخروف

الثعلب المكار والخروف

الثعلب المكار والخروف

يحكي إنه في يوم من الأيام خرج ثعلب لكي يبحث عن فريسة للأكل وهو جائع، وبينما هو يبحث في الغابة لكي يلتقي بفريسة ثم ألتقي بأرنب  وهي تأكل باعشاب طويلة، فبدأ الثعلب يلاحق الأرنب هنا وهناك وأخيرا استطاع أن يمسك الأرنب ولكن في آخر لحظة سقط الثعلب في حفرة ما  بسبب الاعشاب الطويلة هي كانت تغطي علي البئر ومن حسن حظه لم تكن الحفرة بها مياه عميقة، ولكن الثعلب لم يستطيع الخروج من الحفرة وبدأ يصيح الثعلب ويصيح لكي ينقذه أحد وأخذ يقول انجدوني من هذا البئر النجدة هل أحد هن ونام الثعلب بضع ساعات متتالية  ولكن لم يجد احد وفجأة  سمع صوت مجيء من بعيد ثم قال  مرة أخرى انجدوني وإذ به من ديك  ماشي في الطريق نظر إليه وقال ماذا بك أيها الثعلب، فرد الثعلب قائلا لقد سقطت في الحفرة بسبب الأعشاب الطويلة مغطيه البئر .

الثعلب المكار والخروف

الثعلب المكار والخروف

 

أرجوك أخرجني من البئر وانقذني من الهلاك فقال له الديك انا ليس غبيا لكي  اساعدك في الخروج وتاكلني حاول مع نفسك او مع حيوان غيري، مرت ساعات طويلة على الثعلب ولكن لم يجد أحد يساعده  وبدأ اليأس يلاحقه وفجأة سمع بخروف فأخذ ينادي الثعلب ويقول النجدة  انقذني أيها الخروف وأخرجني بره البئر .

فنظر عليه الخروف وقال ماهو الشئ الذي اسقطك داخل البئر أيها الثعلب، فكر الثعلب قليلا وقال كنت اخذ ماء للجيران ولكن سقطت داخل البئر أرجوك أنقذني.

تعاطف الخروف مع الثعلب وبدأ يفكر في طريقه لكي ينقذ الثعلب بها ولكن لن يجد فقال اريد اساعدك ايها الثعلب المسكين ولكن لن أعرف كيف، فرد الثعلب وقال يمكنك مساعدتي ان قفزت أنت إلى البئر وأنا أركب على ظهرك واسحبك الى الخارج ولكن الخروف المسكين صدقة وقفز الي البئر وركب الثعلب على ظهر الخروف وقفز للخارج وقال له الخروف مد يدك لكي تنقذني فقال له الثعلب انك غبي كيف يمكنني مد يدي لكي اخرجك ثم غادر الثعلب الخبيث وترك الخروف المسكين وعاد إلى بيته.

157

اترك تعليقا

اترك التعليك لتشجيع الكتاب على كتابه كل جديد وحصري اترك تعليقك الان

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *