قصه العصفور الكذاب للأطفال

قصه العصفور الكذاب للأطفال قصه العصفور الكذاب للأطفال
بواسطة : Gala Gala + -

قصه العصفور الكذاب للأطفال

سوف نقدم لكم قصص جميلة للأطفال وهي تحمل بداخلها الكثير من المعاني التعليمية والتربوية، ولذلك سوف نقدم قصه مسليه وجميله جدا للأطفال، وهي تحمل الكثير من القيم الأخلاقية التي تبعد الطفل عن الكذب نهائيا وهي قصه مهمه للغاية، ولذلك سيدتي يجب الحرص الشديد على قراءة هذه القصة.

قصه العصفور الكذاب للأطفال

 

كان ياما كان في يوم من الأيام عائلة عصافير صغيره وهي كانت تعيش داخل الشجرة في عش صغير، و كانت عائله العصافير هي تنعم بالمحبة والأمان والهدوء، وكانت العصافير تمرح وتلعب دائما مع بعضهما، وكان الأب والأم هما دائما يذهبوا لكي يتم إحضار الطعام لابنها الصغير.
وكانت الأم كل يوم تحذر ابنها بأن لا يخرج وحده من العش، حينا خروجها هي ووالده لكي يتم له إحضار الطعام والغذاء له، وقال لها العصفور الصغير حاضر يا ماما سوف أسمع كلامك ولن أخرج من العش وحدي بل سوف استني حتى ترجعي انتي وبابا.
وفي يوم من الأيام ذهب الأب والأم لكي يتم إحضار الطعام لابنهم كعادة من الخارج،  وهنا جلس العصفور الصغير من العش ولن يخرج ولكن الأب والأم تأخر، وهنا قلق العصفور الصغير جدا، وبدأ في التفكير بأنه يخرج من العش لكي يلعب من أصدقائه العصافير، وماذا يحصل إذا خرج من العش فهو سوف يخرج قليلا لكي يلعب فقط،  لأنه هو عنده حاله ملل من الوحدة والانتظار، ولذلك فكر بأنه يخرج من العش ويلعب يوميا ويرجع مرة أخرى للعش قبل أن يرجع والديه من الخارج .

اقرء ايضا  قصة الحوت الظالم والسمكة الذكية للأطفال

 

العصفور يكذب

وفعلا خرج العصفور من العش وبدأ يلعب ويمرح في غياب والديه، وبعد ذلك رجع للعش مرة أخرى قبل أن يرجعه أمه وأبيه من الخارج، وعندما وصلت الأم سألت طفلها وقالت له هل خرجت من العش اليوم؟  فرد العصفور الصغير وهو يفكر لا لم أخرج ابدا وانتما في الخارج يا ماما .
وهنا العصفور كذب علي مامته وكان كل يوم يخرج من العش أثناء خروج والديه لكي يجلب الطعام  واستمر العصفور الصغير في الكذب، وكان يلعب ويمرح وقبل رجوع والديه يرجع مرة أخرى للعش،  وكانت كل يوم مامته تسأله هل هو خرج ام لم يخرج، وكان يرد بكل ثقة بأنه لم يخرج من العش ابدا.

خطورة الكذب وما حدث للعصفور

وفي يوم من الأيام خرج الأم والأب لكي يحضر الطعام كالعادة، وهنا خرج العصفور مثل كل يوم لكي يلعب ويلهو خارج العش، وأثناء لعبه وجد أمامه العصفور طائر مفترس، وهو يحاول أن يضربه، وصاح العصفور الصغير في الصراخ والبكاء من شدة الألم، حتى رأته باقي العصافير،  وذهبوا العصافير مسرعين لأخبار والديه لكي ينقذوه من الطائر المفترس.
ولكن الأم هي لن تصدق لأنها هي تحذر طفلها كل يوم وهو يقول لها بأنها لن يخرج ابدا من العش، ولن يصدقوا باقي العصافير وكمل بحثهم عن الطعام، وعند عودتهم المنزل رأوا طفلهم جريح و يتعذب ويتألم من كثر الجروح، فحزنت الأم كثيرا، وسألته مرة أخري وقالت له هل أنت تخرج من العش أثناء غيابنا؟ فرد العصفور وهو حزين جدا ويبكي وقال لها سامحيني يا أمي انا بخرج كل يوم من العش وبرجع مرة أخرى قبل رجوعكم من الخارج، وأنا كذبت عليكي ولكن أنا نلت جذائي وعقابي.

اقرء ايضا  قصة الاسد العجوز

 

حزن الام على ابنها العصفور

وكانت الأم حزينة جدا علي ما حدث لطفلها الصغير أثناء خروجها، وحاولت أن تداوي جروح صغيرها، وكان العصفور الصغير يعتذر كثيرا لوالديه علي ما فعل،  وأنه لن يكذب مره أخري لأنه نال عقاب الكذب، وقالت له الأم بأنها هي سامحته علي ما فعل وأنها هي خائفة عليه، ونصحته بأنه يجب أن لا يكرر الخطأ مرة ثانية.

108

رأيك يهمنا

اترك التعليك لتشجيع الكتاب على كتابه كل جديد وحصري اترك تعليقك الان

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *